منتديات ستار النجوم العربية
اهلا بك في منتديات*** ستار النجوم العربية ***
كم نتمنا ان تنضم لنا وتشاركنا بأرائك ومقترحاتك
لتكون بيننا تفضل بالتسجيل

منتديات ستار النجوم العربية

منتدى كل العرب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحبا بك زائنا العزيز نرجو ان تسجل في منتديات ستار النجوم العربية وجودك يهمنا فلا تخذلنا
لا حدود للابداع والتميز في منتديات ستار النجوم العربية

شاطر | 
 

  التلوث البيئي أخطر كارثة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
muller
مديرعام
مديرعام
avatar

عدد المساهمات : 531
نقاط : 1505
تاريخ التسجيل : 02/04/2010
الموقع : www.stardzarabe.yoo7.com

مُساهمةموضوع: التلوث البيئي أخطر كارثة   الإثنين نوفمبر 01, 2010 8:47 pm


التلوث البيئي هو أخطر كارثة يواجهها الإنسان، فالتلوثيعنى تدهور بيئته نتيجة لحدوث خلل فى توافق العناصر المكونة لها بحيث تفقدقدرتها على آداء دورها الطبيعي .. وخاصة فى التخلص الذاتي من الملوثاتبالعمليات الطبيعية وذلك فى بيئة الهواء والماء واليابس.

التعريف البسيط الذي يرقي إلي ذهن أيفرد منا للتلوث: "كون الشيء غير نظيفاً" والذي ينجم عنه بعد ذلك أضرارومشاكل صحية للإنسان والكائنات الحية، والعالم بأكمله ولكن إذا نظرنالمفهوم التلوث بشكل أكثر علمية ودقة نجد انه إحداث تغير في البيئةالتي تحيط بالكائنات الحية بفعل الإنسان وأنشطته اليومية مما يؤدي إليظهور بعض الموارد التي لا تتلائم مع المكان الذي يعيش فيه الكائن الحيويؤدي إلي اختلاله".
والإنسان هو الذي يتحكم بشكل أساسي في جعل هذه الملوثات إما مورداًً نافعاًً أو تحويلها إلي موارد ضارة ولنضرب مثلاً لذلك:
نجدأن الفضلات البيولوجية للحيوانات تشكل مورداًً نافعاًً إذا تم استخدامهامخصبات للتربة الزراعية، إما إذا تم التخلص منها في مصارف المياه ستؤديإلي انتشار الأمراض والأوبئة. حيث تشارك نواتج النشاط الاقتصادي للإنسانبرصيد ضخم فى عمليات التلوث البيئي التي لا تظل حبيسة فى إطار المكانمحلياً أو عالمياً، لأن الملوثات تتحرك عبر طبقات الغلاف الجوى دون اعتبارلحدود جغرافية أو سياسية على مستوى الكرة الأرضية.
كماأن التصنيع من ناحية أخرى يلعب دوراً لا يقل عن دور نواتج النشاطالاقتصادي فى تحويل البيئة الصحية إلى بيئة ضارة وظهور سلسة من الآثارالاجتماعية والاقتصادية والتغيرات فى كافة نواحي البيئة من هواء وتربةوأنهار وبحيرات سواء القريبة أو البعيدة عن مصادر التلوث
من السبب وراء تلوث البيئة؟!
الإنسانهو السبب الرئيسي والأساسي في إحداث عملية التلوث في البيئة وظهور جميعالملوثات بأنواعها المختلفة وسوف نمثلها علي النحو التالي:
الإنسان = التوسع الصناعي - التقدم التكنولوجي - سوء استخدام الموارد - الانفجار السكاني.
- فالإنسان هو الذي يخترع.
- هو الذي يصنع.
- هو الذي يستخدم.
- وهو المكون الأساسي للسكان.
* مستويات التلوث:
أ- التلوث غير الخطر:
هوالمنتشر فوق سطح الكرة الأرضية ولا يخلو أي مكان فيها منه كلية، ويمكن أننطلق عليه التلوث المقبول الذي يستطيع أن يتعايش معه الشخص بدون أن يتعرضللضرر أو المخاطر كما أنه لا يخل بالتوازن البيئي وفى الحركة التوافقيةبين عناصر هذا التوازن.
ب- التلوث الخطر:
وهوالتلوث الذي يظهر له آثار سلبية تؤثر على الإنسان وعلى البيئة التي يعيشفيها ويمكن أن نطلق عليه "التلوث الحرج"، وخاصة فيما يرتبط بالنشاطالصناعي بكافة أشكاله. وخطورته تكمن فى ضرورة اتخاذ الإجراءات الوقائيةالسريعة التي تحمى الإنسان من وجود خطر حقيقي يهدد حياته ولا يصح تجاهله،فالإنسان هنا من غير المسموح له التعايش مع هذا التلوث مثل النوع السابقمن التلوث غير الخطر.
ج- التلوث المدمر:
هوالتلوث الذي يحدث فيه انهيار للبيئة وللإنسان معاً ويقضى على كافة أشكالالتوازن البيئي، أي أنه يدمر بدون إعطاء أي فرصة للإنسان -حتى مجردالتفكير فى تقديم حلول- للتدخل، ونجده أيضاً متصل بالتطور التكنولوجي الذييظن الإنسان أنه يبدع فيه يوماً بعد يوم من النشاطات الإشعاعية والنووية،وخير مثال حادثة المفاعل النووي "تشرنوبل". ويحتاج الإصلاح مع هذا النمطالتلوثي سنوات طويلة للإصلاح ونفقات باهظة التكاليف، ولا يقف الأمر عندهذا الحد وإنما تتأثر أجيال من البشر على المدى الطويل منه

* أضرار التلوث:
1- ظهور المشاكل البيئية المختلفة ومن ضمنها الانفجار السكانى.
2- المطر الحمضي ..
3- اختلال التنوع البيولوجى (التنوع البيولوجى بموقع فيدو) وانقراض بعض مظاهر الحياة النباتية والحيوانية.
4- تآكل طبقة الأوزون ..
5- ظاهرة الاحتباس الحراري.
6- ظاهرة التصحر (التصحر على موقع فيدو) وفقر التربة الزراعية.
7-تعرض المجال الجوى للمطارات للتلوث الجوى، مما يؤدى على خفض مجال الرؤيةالأفقية والرأسية كلما زاد محتوى الرياح من الأتربة والجسيمات العالقةوالغازات الضارة.
8- الانقلابات الحرارية وعدماستقرار المناخ، وخاصة أثناء فصل الشتاء أو أثناء ساعات الليل يزيد تركيزالعناصر الثقيلة فى الهواء من الكروم والكادميوم والرصاص والنيكل.
9-إلحاق الضرر بالآثار، فالتركيزات العالية من أكاسيد الرصاص والكبريت تعملعلى تآكل ألوان الآثار على مدار آلاف السنين وذلك لقدرة تلك الأكاسيد علىالتفاعل مع مكونات تلك الألوان. ومن ناحية أخرى فقد تختلط تحت تأثيرالظروف المناخية بقطرات الندى فتتحول إلى الحمضية مما يساعد على تآكلكربونات الكالسيوم المكونة لتمثال "أبو الهول" بمصر.
10-حدوث الحرائق، عن طريق الاشتعال الذاتي التي تحدث بمسطحات مياه الصرفوخاصة فى أيام الصيف شديدة الحرارة نتيجة للتفاعلات والتخمرات اللاهوائيةوالغازات المختزلة مثل كبريتيد الإيدروجين المعروف برائحته الكريهةوالميثان وغيرها من الغازات السامة القابلة للاشتعال نتيجة للحركةالصناعية المساهمة بالقدر الأكبر فى عمليات التلوث.
11-نسب متزايدة من الأكاسيد الضارة والمعادن الثقيلة العالقة بالهواء كما هىمقدمة على صفحات موقع فيدو وخاصة الرصاص، الذي يساهم بها قطاع صهر المعادنوتوليد الكهرباء ومصانع البلاستيك والكاوتشوك والكيماويات.
12- عدم سهولة تنقية مياه الصرف الصحي، والتخلص النهائي من المخلفات السائلة للمصانع.
13-بقاء الملوثات الصناعية بالتربة الزراعية لفترة طويلة من الزمن، وصعوبةالحصول على غذاء صحي للإنسان. لأن التربة الزراعية تحتوى على حبيبات منالطين والتي تكون من خواصها التماسك وثقل القوام مما يجعل نفاذ المياه منخلاله ضعيفاً وبالتالي احتمال بقاء الملوثات الصناعية فى الأراضي لفترةطويلة من الزمن.
14- تقلص مساحات الأراضي المنزرعةلمقابلة الغزو الصناعي، وبالتالي تغير معالم التوزيع المنشآت السكانيةوالصناعية وعدم وجود تناسب بين ما تشغله المناطق من مساحات وما يقطنها منسكان.
15- تزايد نسبة الرطوبة الجوية بالهواء لكثرةالمسطحات المائية لصرف مخلفات الصناعة مما يشكل خطورة على شبكات الكهرباءوأسلاكها وتهديد المارة من البشر.
16- زيادة التدفقالحراري الآتي من المناطق الصناعية (تحكم تغيرات درجة الحرارة فى السلوكالبشرى بموقع فيدو) والمحمل بالملوثات المختلفة من العوالق والأتربةوالدخان.
* علاج التلوث:
1- الوعي الذاتي لدى الشخص بأن التلوث ما هي إلا كارثة تحتاج إلى جهد إيجابي منه لأنها تُنذر بفنائه.
2 - وقف تراخيص مزاولة النشاط الصناعي الذي يدمر البيئة.
3-تهجير الصناعات الملوثة للبيئة بعيداً عن أماكن تمركز البشر بخطة زمنيةمحددة، لوقف تبوير الأراضي الزراعية ولعدم الإضرار بصحة الإنسان.
4-تطوير أساليب مكافحة تلوث الهواء، فالحل لا يكمن فى مزيد من الارتفاع فىأطوال المداخن لأنه لا يمنع التلوث بل يرحله إلى أماكن أبعد.
5- تطوير وسائل التخلص من القمامة والنفايات، وخاصة لتلك العمليات التي تتضمن على الحرق فى الهواء الطلق التي تزيد من التلوث.
6- القيام بعمليات التشجير على نطاق واسع للتخلص من ملوثات الهواء وامتصاصها.
7- الكشف الدوري للسيارات، لأن عوادمها من إحدى العوامل الرئيسة المسببة للتلوث.
8-اللجوء إلى الغاز الطبيعي كإحدى مصادر الطاقة البديلة عن مصادر الطاقةالحرارية والذي لا يخرج معه كميات كبيرة من الرصاص والكبريت.
9-معالجة التلوث النفطي، بإضافة بعض المذيبات الكيميائية التي تعمل علىترسيب النفط فى قاع المحيطات أو البحار فى حالة تسربه. بالإضافة على وضعالقواعد الصارمة بعدم إلقاء السفن لأية مخلفات نفطية أو كيميائية فى مياهالبحار.
10- إقامة المحميات البحرية، والمحمية مشتقةمن كلمة الحماية الطبيعية التي تفرض حظراً على بعض البقاع التي تشتمل علىكائنات بحرية نادرة، تلك المهددة بالانقراض، أو مجموعات من الأنواع التىينحصر تواجدها فى بيئات معينة.
11- اللجوء إلىاستخدام المبيدات العضوية (المبيدات العضوية هى المبيدات التى لا يحتوىتركيبها على المواد الكيميائية، وإنما مكوناتها (قائمة البيئة) طبيعيةبالدرجة الأولى مثل الثوم والبصل .. وغيرها من المواد الطبيعية الأخرى)والابتعاد عن المبيدات (المبيدات الحشرية بموقع فيدو) الكيميائية بانواعهاالمختلفة من مبيدات الأعشاب والحشرات والفطريات.
فالتلوث عدوان عالمي، فقد اكتسب صفةالعالمية حيث أن الملوثات تنتقل من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب، فهو لايعرف حدوداً إقليمية له. فهناك العديد من الدول التي لا تمارس نشاط صناعيأو تعديني لكنها تعانى من التلوث بالمثل. فالرياح والسحب والتياراتالمائية تساهم فى نقل الملوثات من بلد آخر، ومثال على ذلك: التلوث الناتجمن احتراق آبار الكويت البترولي، حيث اتفق العلماء على أن آثار سحب الدخانالأسود لا تقتصر على دولة الكويت بل أنها عبرت البحر الأسود وأخذت تهددرومانيا وبلغاريا. وشكراا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://stardzarabe.yoo7.com
 
التلوث البيئي أخطر كارثة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار النجوم العربية :: البيئة والفضاء :: شؤون بيئية-
انتقل الى: